الانتقال الى المحتوى الأساسي

كلية الاتصال والإعلام

FCM
 

 

تعد مادة مهارات الاتصال مادة مهمة للطالب الجامعي بل فائقة الأهمية لنجاح كل إنسان في هذه الحياة. فالإنسان منذ ولادته وهو في عملية اتصال دائم مع الآخرين فيترك انطباعا إيجابيا أو سلبيا بحسب قدراته وفاعلية مهاراته في المواقف الاتصالية التي يمر بها. والاتصال الإنساني لا يمكن أن يترك للظروف العفوية بدون تطوير أو تحسين فهو عبارة عن مبادئ وأساسيات يمكن تعلمها ومهارات يمكن تطويرها ومفاهيم يجب غرسها والعناية بها. ومادة مهارات الاتصال تعني بإعداد الطلاب والطالبات لكي يكونوا مؤهلين خلال حياتهم الجامعية وعند التحاقهم بسوق العمل بالمهارات اللازمة على صعيد فهمهم لأنفسهم وللآخرين. ويتناول مقرر مادة مهارات الاتصال أدوات ووسائل الاتصال الإنساني ويركز على إكساب الطالب المعارف والمهارات والسلوكيات التي يحتاجها لنقل الأفكار والمشاعر أو التفاعل الإيجابي في تلقي رسائل الآخرين. وتسعى المادة أيضا إلى أن يكون الخريج مؤهلا بأساسيات الاتصال اللازمة لدخول بيئة العمل والنجاح فيه، ملماً بالمتطلبات والمهارات الأساسية للإلقاء والتحدث في المناسبات العامة.

 

 

 

 

تهدف مهارات الاتصال إلى إلمام الطالب بالمفاهيم والنظريات في مجال الاتصال الإنساني وإكسابه المهارات الأساسية في مجال التواصل مع الذات والآخرين وتعزيز ممارستها في حياته اليومية والعملية باستخدام أساليب جدية تعتمد على التدريب والتقويم المتنوع والفعال. ولذا فقد صمم المقرر ليكون حقيبة تدريبية للطالب يراعي اختيار الأدوات التي تزيد من فهم واستيعاب الطالب باستخدام الصور التوضيحية المناسبة، ووضع التمارين والتطبيقات الإثرائية والتي تعتبر مكوناً أساسياً من المادة و مقياسا لإتقان الطالب المهارة المطلوبة.

 

 

 

 

 

١. أن يلم الطالب بمفهوم التواصل الإنساني: نظرياته وأبعاده ودوره في نجاح الفرد على المستوى الشخصي والاجتماعي والعملي.

٢. أن يكتسب الطالب المهارات اللازمة للتواصل الفعال مع ذاتها والآخرين في محيطها الاجتماعي والعملي.

٣. أن ينجح الطالب في تطبيق هذه المهارات في المواقف الحياتية المختلفة.

 

 

 

 

 

 

 

 

أرسل الصفحة لصديق إطبع هذه الصفحة أبلغ عن خطأ في الصفحة أضف رابط الصفحة لموقعك
آخر تحديث 1/26/2022 8:20:07 AM